اخبار محلية

العامل الاقتصادي

العامل الاقتصادي كان أيضا من العوامل الهامة التي أدت الى انحطاط دولة المماليك، ويرجع العامل الاقتصادي الى نقص الموارد والخيرات في مصر بسبب الانخفاض المتكرر في منسوب مياه النيل، وانتشار الطاعون، وجوم تيمورلنك على بلاد الشام وما أحدثه من دمار في الاقتصاد والحياة البشرية، أضف الى ذلك فرض مبالغ من المال من قبل جماعات متسلطة على الفلاحين بحجة حمايتهم ولذلك ابتزوا أموالهم وهذا أدى الى التأخر الاقتصادي ونقص في الموارد الحياتية.

أضف الى كل ما سبق تحول طرق التجارة عن مصر وذلك بعد اكتشاف طريق رأس الرجاء الصالح فأصبحت الطري التجاري مع أوروبا لا تمر بمصر وهذا أضعف الاقتصاد المصري، ثم إن التجارة البرتغالية أخذت تنافس التجارة المصرية نتيجة تحول الطريق التجاري عنها .

ذكرنا فيما سبق ان المماليك قد لعبوا دورا هاما في حياة العثمانيين من حيث الاحتكاك بهم ومن حيث قيام دولة ال عثمان على أنقاض دولة المماليك .

الجندي المملوكي كان قد تدرب على الفروسية واستعمال السيف أن استخدام الأسلحة النارية في نظره هو مخالف للشريعة ولسنة النبي محمد صلى الله عليه وسلم وخاصة لأن الافرنج الصليبيين استعملوا الأسلحة الشيطانية وهي الأسلحة النارية. وكلام المماليك هو مخالف للإسلام الذي يقول (وأعدوا لهم ما استطعتم من قوة) صدق الله العظيم. ولا ننسى أن العثمانيين المسلمين استعملوا الأسلحة النارية وانتصروا على الفرس في معركة جالديران عام 1514م وانتصروا على المماليك في معركة مرج دابق عام 1516م.

الوسوم

sami

انا سامي وعمري 29 سنة ادرس في كلية الصحافة و اعمل لدى مجلة بيست اكسبرس .

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق